اللجنة الرئاسية تتباحث بمواضيع مهمة مع وزارة التربية والتعليم

اجتمعت اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين ممثلة برئيسها حنا عميرة ومستشار الرئيس زياد البندك ومدير عام اللجنة والناطق الرسمي باسمها اميرة حنانيا ومدير مكتب اللجنة ببيت لحم باسم بدرة، مع معالي وزير وزارة التربية والتعليم العالي د.صبري صيدم ومدير عام المناهج في الوزارة ثروت زيد في مبنى الوزارة أمس.

وجاء هذا الإجتماع للتباحث بعدة امور والتي كان أبرزها العمل على تطوير المناهج التعليمية للعام الدراسي الجاري 2016/2017، والتي أوضح معالي الوزير أن الوزارة تعمل على ادخال تعديلات للمناهج بشكل كبير حالياً في حين تقوم لجنة متخصصة بالإشراف عليها.

وجائت هذه الخطوة نظراً لضرورتها بزيادة الوعي بين أفراد المجتمع، حيث تشترك اللجنة الرئاسية ووزارة التربية والتعليم بأهدافها على تنشئة جيل شبابي جديد يحمل بمفاهيمه قيم الوعي الوطني وضرورة مواجهة الممارسات الإحتلالية، بالإضافة لمحاربة الفكر الدخيل الذي يسعى للتوغل بين أفراد المجتمع محاولاً تشويه حقيقة التاريخ الفلسطيني واللحمة الوطنية بين أبناء الوطن.

Print Friendly, PDF & Email