بتوجيهات من السيد الرئيس؛ الرئاسية العليا لشؤون الكنائس تسلم طرود غذائية بمناسبة عيد الميلاد المجيد

سلمت اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس ما يقارب ١٥٠٠ طرد غذائي للعائلات المستورة في محافظات الوطن الشمالية والجنوبية بمناسبة عيد الميلاد المجيد، وتأتي هذه المساعدات بتوجيهات من فخامة السيد الرئيس محمود عباس لدعم العائلات المستورة من ابناء شعبنا المسيحيين.
حيث توجهت طواقم اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس الى محافظات الوطن والتي يتركز فيها الوجود المسيحي خاصة محافظتي القدس وبيت لحم، والتي زادت أوضاعهما الاقتصادية سوءا في ظل جائحة كورونا، لاعتمادها الرئيسي على القطاع السياحي، اضافة الى قطاع غزة والذي يعاني اوضاع اقتصادية مترديه.
ومن الجدير بالذكر ان اللجنة قدمت عدد من المشاريع الخدماتية والانسانية ذات الاولوية بمناسبة عيد الميلاد سواء لابقاء روح الميلاد من خلال المساهمة في تزيين شجر العيد في البلدات والقرى في محافظات جنين ونابلس ورام الله والقدس وقطاع غزة او الفعاليات الميلادية التي تبقي على روح البهجة في نفوس الاطفال، بالاضافة الى الفعاليات والانشطة التي قامت بالمساهمة بها من خلال الكنائس والمؤسسات التابعة لها من نوادي ومجموعات كشفية وغيرها في سبيل دعم وتعزيز صمود الوجود المسيحي المتجذر في فلسطين.
وتتوجه اللجنه بالشكر لكافة الشركاء الذين ادخلوا فرحة العيد الى قلوب الناس، ومنها جهاز الامن الوطني الفلسطيني والذي تبرع بعدد من الطرود وعمل على نقلها الى المحافظات، جمعية الكتاب المقدس الفلسطينية، ومؤسسة محمود عباس والتي غطت عددا من الطرود في محافظة رام الله.

Print Friendly, PDF & Email