رسالة شكر من الفلسطينيون المسيحيون في الشتات

« لا يَشْكُرُ اللَّهَ مَنْ لا يَشْكُرُ النَّاسَ»
نتقدم من فخامة رئيس دولة فلسطين الاخ محمود عباس حفظه الله ومن معالي وزير خارجية دولة فلسطين في المنفى القائد المؤسس الاخ فاروق القدومي ومن معالي رئيس اللجنه الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس رئيس الصندوق القومي الفلسطيني الاخ الدكتور رمزي خوري ومن سعادة آمين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان الأخ فتحي أبو العردات ومن سعادة سفير دولة فلسطين في لبنان الأخ أشرف دبور ومن جميع الهيئات والجمعيات الكنسيه والاجتماعيه والشخصيات الاعتبارية بجزيل الشكر والتقدير والوافر من العرفان لدعمهم المستمر وخاصة في فترة الجائحه و في فترة الأعياد المجيده لكافة أهلنا في المخيمات والتجمعات السكنية الفلسطينيه وذلك بتوجيهات من قيادتنا الحكيمه وعلى رأسها سيادة الرئيس الاخ ابومازن للمحافظة على كل النسيج الفلسطيني بجميع أطيافه وأينما وجد وبدون استثناء .
بهذه المناسبه نتقدم من سيادة الرئيس الأخ أبو مازن ومن جميع الاخوه في القيادة ومن شعبنا الجبار في جميع أماكن تواجده بأسمى آيات التبريك بمناسبة عيد الميلاد والسنه الجديده والذكرى 56 لانطلاقة ثورتنا المجيده سائلين الباري عز وجل أن يمن علينا بالعودة السريعه وإقامة دولتنا المستقله على أرضنا المقدسه وعاصمتها قدس الاقداس.

الفلسطينيون المسيحيون بالشتات

Print Friendly, PDF & Email