الحوار الارثوذكسي يصل الى نتائج ايجابية

الحوار الارثوذكسي يصل الى نتائج ايجابية

أعلنت اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس أن الحوار الارثوذكسي الداخلي بين بطريرك الروم الارثوذكس ثيوفيلوس الثالث وبين المجلس المركزي الارثوذكسي قد توصل الى نتائج ايجابية تمثلت بموافقة البطريرك على عقد اجتماع للمجلس المختلط التأسيسي وفق القانون الاردني رقم 27 للعام 1958 وذلك تمهيدا لتنفيذ جميع بنود هذا القانون.وبناءاً عليه سيتم دعوة المجمع المقدس”السينودس” الى الاجتماع خلال اسبوعين من اجل اقرار ذلك بشكل نهائي.

وقد عقدت جلسة الحوار الاخيرة يوم الاثنين 8 شباط 2016 تحت رعاية  اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس في فلسطين بناءا على توجيهات الرئيس ابو مازن، ومثلها رئيس اللجنة حنا عميره والمستشار زياد البندك والسفير عيسى قسيسيه، وحضر من جانب بطريركية الروم الارثوذكس البطريرك ثيوفيلوس الثالث ونائب البطريرك اسيخيوس وسكرتير عام البطريركية اريستارخوس، كما حضر عن المجلس المركزي نائب رئيس المجلس الاستاذ نبيل مشحور و الأستاذ شكري العابودي والسادة وليم خوري وماهر ساحليه وموسى جرجوعي.

واكدت اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس في فلسطين على ايجابية الحوار الذي عبر جميع الحضور عن ارتياحهم ازاء نتائجه الاولية والتي يتوجب البناء عليها وتجسيدها بخطوات عملية خاصة وان الحوار الارثوذكسي قد استمر طيلة العام الماضي حيث شكل مطلب عقد المجلس المختلط وتنفيذ القانون الاردني 27 للعام 1958 الارضية والأساس لهذا الحوار.

 

التاريخ:10/2/2016

 
Print Friendly, PDF & Email