دير مار مرقص

يقع في القسم الجنوبي من حارة تاريخية من حارات القدس، كانت تعرف بحارة التبانه، التي يغلب السريان اليوم على الانتشار فيها.

وأصل هذا الدير كنيسة بيزنطية عرفت بكنيسة العذراء التي لا تزال قائمة. كما اتخذت دار لأسقفية السريان فيها أيضاً. وقد خربت الكنيسة البيزنطية منذ أيام الخليفة الفاطمي الحاكم بأمر الله الفاطمي (أواخر القرن الرابع الهجري/ العاشر الميلادي)، وبقي مهجوراً حتى أعيد ترميمه في سنة (1272 هـ/ 1855 م)، ثم وسع في عام (1298 هـ/ 1880 م). وترد إشارات إليه وإلى بعض الرهبان السريان وشؤونهم الأخرى في بعض حجج محكمة القدس الشرعية.

Print Friendly, PDF & Email