كنيسة حبس المسيح (كنيسة الجلد)

تقع كنيسة حبس المسيح أو “كنيسة الجلد” ضمن دير حبس المسيح للفرنسيسكان، داخل أسوار البلدة القديمة لمدينة القدس، في حارة السعدية، على مقربة من باب النبي داود (باب الخليل) في سور القدس الجنوبي.  شيدت في موضع دار قيافا (كبير الكهنة)؛ حيث يعتقد المسيحيون أن المسيح اقتيد لسؤاله أولاً قبل تقديمه للمجمع اليهودي للمحاكمة.  وقد شيدت هذه الكنيسة على أطلال أخرى قديمة، كانت تعرف باسم كنيسة “القديس بطرس”، حيث تم بناء هيكل صغير. وبعد اجتياز فنائه، باتجاه الشمال، يوجد هيكل باسم “حبس المسيح” عند قصر بيطلاس؛ ولكن بدون قبة.  

 

Print Friendly, PDF & Email