بطريركية الروم الأرثوذكس تشيد بدعم الرئيس في دفاعه عن المقدسات

أشادت بطريركية الروم الأرثوذكس بموقف الرئيس محمود عباس، اتجاه أراضي فلسطين وتعاونه المنقطع النظير مع البطريركية.

وقالت في بيان صدر عنها، إننا متوافقين مع الرئيس، ومنذ اعتلاء غبطة البطريرك كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث سدة البطريركية عمل على الحفاظ على أراضي  البطريركية، التي حرصت على الدفاع عنها منذ ألفين عام، وكانت وما زالت هي العامل الأساسي في تثبيت الوجود المسيحي في الأراضي المقدسة.

وأضاف أن البيان البطريركية على تنسيق تام مع المملكة الأردنية الهاشمية بما يخص الكنيسة الأرثوذكسية، وبما يتعلق بالوصاية الهاشمية المباركة على المقدسات المسيحية والإسلامية، وإن للأردن مجهود جلي في القضية الفلسطينية وفي الحفاظ على المكون المسيحي المشرقي في أرضه وبلاده، معربة عن شكرها للقيادة الفلسطينية والأردنية قيادة وشعبا على كل ما تقوم به ودعمهم المتواصل للبطريركية.

واستنكرت البطريركية الحملة الشعواء التي يقودها بعض المنتفعين الذين يحاولون الاتجار باسم البطريركية، وستبقى تدافع دائما إلى جانب القيادات الفلسطينية وحامل الراية الهاشمية عن فلسطين ومقدساتها.

 

Print Friendly, PDF & Email