اللجنة الرئاسية تدعم ترميم دير القديس شربل في بيت لحم

استقبل السيد حنا عميرة رئيس اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس في فلسطين الأب يعقوب أبو الرب مسؤول الطائفة المارونية في بيت لحم في مقر اللجنة الواقع في مبنى منظمة التحرير الفلسطينية. وشكر الأب يعقوب رئيس اللجنة وثمن جهوده المتواصلة والفاعلة في توفير الدعم المالي لإعادة إحياء وترميم الدير الذي أُغلق منذ أكثر من عقد من الزمن  بعد اندلاع انتفاضة الأقصى عام 2000.

بدوره رحب الأخ حنا عميره هذه الزيارة ووعد بالتزامه في مواصلة دعم ترميم الدير الأثري الى أن يصار بأن يفتح أبوابه للطائفة والمصلين. و يذكر أن الدير تم بناءه في عام 1904 وأعيد تشييد مبنى اخر علم 1983.  ومنذ العام 2000 تحول الى أحد المعالم الدينية المهجورةً، إذ لا يوجد فيه أي راهب، فضلاً عن جدرانه التي كساها الغبار وزجاج نوافذه المكسورة وجرسه الذي لا يقرع انتهاءً بأبوابه المغلقة. بينما الآن، بدأنا عملية الترميم وشارف على إنهاء المرحلة الاولى منه على أمل استكمال المراحل المتبقيه خلال عام.

 

 

Print Friendly, PDF & Email