المخابرات العامة تسلم مبلغ 15 الف دولار لتكية سيدتنا مريم العذراء ببيت لحم كان اللواء فرج قد تبرع بها

عن شبكة فلسطين الاخبارية :- سلم مدير جهاز المخابرات العامة في محافظة بيت لحم العقيد سليم القيسي محافظ محافظة بيت لحم اللواء جبريل البكري تبرع رئيس جهاز المخابرات العامة في فلسطين اللواء ماجد فرج باسم الجهاز مبلغ 15 عشر الف دولار امريكي لتكية سيدتنا مريك العذراء التي تقدم الف وجبة افطار بشكل يومي للفقراء في محافظة بيت لحم.

وقام وفد من المخابرات العامة برئاسة مديرها في بيت لحم وحضور نائبه احمد ابو حديد ومدراء الدوائر بالجهاز بزيارة لمقر تكية سيدتنا مريم العذراء وتسليم المحافظ مبلغ الخمسة عشر الف دولار التي تبرع بها اللواء فرج حيث اكد على اهمية هذه المبادرة التي تركز على دعم الفئات الفقيرة والمهمشة من ابناء شعبنا الفلسطيني في ظل الظروف الاقتصادية والسياسية الصعبة التي يعيشونها.

واشار القيسي الى ان تكية سيدتنا مريم العذراء تعتبر مفخرة ومبادرة ايجابية تساهم في حض الغني على الشعور بالفقير موضحين ان هناك قرار منذ بداية الشهر الفضيل لدى المخابرات العامة بوقف الولائم وتحويل اموالها الى الفقراء من جماهير شعبنا.

واكد القيسي على ان هذه المساهمة تاتي في اطار سلسلة مساعدات قدمها اللواء فرج لجماهير شعبنا خلال رمضان في اطار مساعدات مختلفة قدمتها الاجهزة الامنية المختلفة لاسناد ودعم شعبنا في رمضان موضحا ان تكية سيدتنا مريم تعتبر مبادرة مجتمعية لا تقف عند مساعدة الفقراء بل تتعداها لتؤكد لشعبنا اننا شعب نموذج في التعايش والتاخي الاسلامي المسيحي.

واوضح القيسي انها ليست المرة الاولى التي يزور فيها التكية وانه تفاجئ من حجم الوضع الصعب للكثيرين من ابناء شعبنا الفلسطيني لكنه شعر بنوع من الرضى بسبب ارتياح الكثير من المواطنين الذين التقاهم لالية عمل التكية والوجبات المقدمة مثمنا تعاون وتكافل مختلف ابناء شعبنا الفلسطيني في الشهر الفضيل.

من جهته شكر محافظ محافظة بيت لحم اللواء جبريل البكري جهاز المخابرات العامة ممثلا برئيس الجهاز اللواء ماجد فرج على هذه المبادرة واللفتة الكريمة التي ليست غريبة عن جهاز المخابرات الفلسطينية وهو جزء اصيل من حركة النضال الوطني الفلسطيني المتواصل حتى تحقيق اهداف شعبنا بالحرية والاستقلال.

وثمن المحافظ البكري هذه المبادرة من رئيس الجهاز اللواء ماجد فرج والتي تؤكد انه يشعر هو وابناء الجهاز مع اخوانهم الفقراء والمقهورين من ابناء شعبنا الفلسطيني مثمنا ايضا مبادرة وقف العزائم والولائم في جهاز المخابرات وغيره من الاجهزة وتحويل هذه الاموال الى الفئات المحتاجة بالمجتمع.

وقدم المحافظ لوفد المخابرات شرحا عن عمل التكية وسعيها لتطوير اداءها وزيادة عطاءها مثمنا في الوقت اته ايضا مبادرات مختلفة لمساعدة التكية من رجال اعمال ومؤسسات وحتى الكثير من المواطنين المقتدرين الذين بادروا بالاتصال بالتكية عبر لجنة التكافل الاجتماعي من اجل التبرع ومد يد العون لمن يحتاج.

وكان معتز مزهر والحاجة نجلاء الحاج من لجنة التكافل ومؤسسة امان الخيرية قد قدموا شرحا عن الية العمل في تكية سيدتنا مريم العذراء سواء من حيث العمل اليومي او الطبخ او توزيع الوجبات مثمنين مبادرة المخابرات ومختلف الاجهزة والمؤسسات والافراد.

واشاروا الى ان المؤسسة البريطانية للمصالحة والاغاثة الانسانية زارت التكية صباح الثلاثاء وتبرعت بمبلغ 3 الاف دولار كما قام وفد من مصنع ابو عيطة بالتبرع بمواد عينية للتكية موضحين ان التبرعات اليومية من قبل المواطنين اصبحت ثقافة تهف للتاكيد على اننا شعب واحد يسند بعضه بعضا.

 

Print Friendly, PDF & Email