زيارة استطلاعية تميهداً لحوار جدي مع بطريركية الروم الارثوذكس

دعت اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين الى تهيئة اجواء مريحة وايجابية لبدء حوار جدي وصريح مع بطريركية الروم الارثوذكس بعد اعياد القيامة المجيدة.

هذا وكان وفد يمثل المجلس المركزي الارثوذكسي قد قام يوم الخميس 2/4/2015 بزيارة البطريرك ثيوفيلوس الثالث حيث استقبلهم قي قاعة البطريركية في القدس.

وجاءت هذه الزيارة بتوجيه من الاخ الرئيس ابو مازن وبترتيب من اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس حيث حضر هذا اللقاء الاستطلاعي حنا عميره عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيس اللجنة والسفير عيسى قسيسية سفير فلسطين لدى حاضرة الفاتيكان.وعن البطريركية حضر غبطة البطريرك ثيوفيلوس والمطران ايسيخيوس رئيس محكمة الاستئناف الكنسية.

كما حضر الاجتماع الاستاذ نبيل مشحور نائب رئيس المجلس المركزي وكذلك كل من الاخوة المحامي شكري العابودي،ود.الياس سعيد والأستاذ وليم خوري والأستاذ ميشيل فريج والأستاذ ماهر ساحلية والأستاذ حنا كركر.

وقد دار في الاجتماع حديث ودي وصريح شارك فيه الجميع تناول جميع القضايا والإشكالات الحاصلة، وفي نهاية الاجتماع جرى الاتفاق على بدء حوار جدي مع البطريركية بعد انتهاء اعياد القيامة  المجيدة.

Print Friendly, PDF & Email