كنيسة اللاتين تحتفل ‘بعماد السيد المسيح’

احتفلت كنيسة اللاتين في ذكرى عماد السيد المسيح على نهر الأردن بحضور أبناء كنيسة اللاتين من مختلف مناطق فلسطين وقناصل وسفراء عدد من الدول.

ونقل محافظ أريحا والأغوار ماجد الفتياني تحيات وتهاني الرئيس محمود عباس لأبناء الطائفة بالمناسبة، وذلك لدى ترأسه وفد رسمي وشعبي من أبناء محافظة أريحا لتقديم التهاني لأبناء الطائفة وذلك في حفل استقبال موكب رجال الدين المسيحيين وممثلي وقناصل عدد من الدول الأوروبية لدى وصولهم إلى دير اللاتين وسط مدينة أريحا.

وكان الموكب قد توجه إلى الدير بعد تقديم مراسم وطقوس عماد السيد المسيح عليه السلام على نهر الأردن.

وأشاد المحافظ الفتياني بالنسيج الاجتماعي بين مسلمي ومسيحيي فلسطين، وقال إن ‘الشعب الفلسطيني بمسلميه ومسيحيه موحد ويسعى لنيل الحرية والخلاص من الاحتلال، وتأتي هذه المناسبة في ظل استمرار الممارسات الإسرائيلية ومنعها للحضور الرسمي لمشاركة المواطنين مناسباتهم الدينية، مخالفين لاتفاقيات وقع عليها الجانب الإسرائيلي والتي تنص على الحضور الرسمي للسلطة على نهر الأردن وتحت العلم الفلسطيني تجري الاحتفالات الدينية‘.

وأضاف الفتياني أن الشعب الفلسطيني وعبر التاريخ ‘سجل نموذجا في التعايش من مختلف الطوائف والديانات السماوية الثلاث‘.

وعبر الأب بتيستا حارس الأراضي المقدسة عن شكره للحفاوة وحسن الاستقبال للموكب الديني من قبل الحضور الرسمي وأبناء أريحا والأغوار، قائلا إن هذا العيد لأريحا بمسلميها ومسيحييها، معربا عن أمله في أن يسود السلام في ارض السلام.

وأكد راعي طائفة اللاتين في المحافظة الاب ماريو حدشيتي أكد متانة النسيج الاجتماعي في فلسطين.

 

Print Friendly, PDF & Email