اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤوون الكنائس: نؤكد على رفض الكنائس المسيحية للإعتداءات الاسرائيلية على المسجد الاقصى

في ظل الإنتهاكات الإسرائيلية و الإجرائات التعسفية بحق المسجد الاقصى المبارك، نؤكد أننا سنبقى في المدينة المقدسة مسيحيين ومسلمين ندافع عن مقدساتنا وعن وجودنا.  وسنبقى ثابتين صامدين مدافعين عن مدينتنا ولن نستسلم لسياسات الاحتلال وممارساته. 

 

Print Friendly, PDF & Email