بطريرك أنطاكية وسائر المشرق: لا سلام في الشرق الأوسط دون السلام في الأراضي المقدسة

بيروت- وفا – شدد بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الملكيين الكاثوليك غريغوريوس الثالث لحام، على أن لا سلام ولا استقرار في منطقة الشرق الأوسط إن لم ينجز السلام في الأراضي المقدسة.

وكرر البطريرك لحام في كلمة وزعت على وسائل الإعلام في بيروت اليوم السبت، موقفه من الصراع العربي- الإسرائيلي، مؤكدا أنه ‘عبثا نسعى إلى السلام في العالم، إن لم ننجز السلام في الأراضي المقدسة’، مؤكدا أن صوت الاعتدال يجب أن يكون الأقوى، وبشائر السلام لا بد أن تظهر من جديد.

وأطلق البطريرك لحام نداء إلى قيادات العالم وإلى الأمم المتحدة والمرجعيات الروحية العالمية، لأن تعقد اجتماعات مكثفة، والعمل من أجل خارطة طريق للسلام، لأن أجواء الحرب تنذر بكثير من التشاؤم، مطالبا المجتمع الدولي بتحرك عاجل لإنقاذ عملية السلام في المنطقة، وإعادة بناء الجسور بين الشعوب والحضارات والأديان.

Print Friendly, PDF & Email