المغار: مسيحي يصوم رمضان مع اخوانه المسلمين

المغار – الداخل الفلسطيني – اعلن الشاب هاني خوري ( 24 عاما ) من عيلبون والذي يعمل فناناً تشكيلياً انه سيصوم شهر رمضان المبارك، وكتب ” انا رح اصوم كل الشهر مش توجهن، بس هيك علشان الدولة تعرف، اني جزء من الشعب العربي في الداخل الفلسطيني، ورح اصوم على نية اسرانا ، فهل تغضب! “.

ورافق ما كتبه ايضاً بكتابة هاش تاغ رمضان يجمعنا بالاضافة الى رمضان العروبة ومسيحي صايم .

واختتم كتابته بتوقيع اسمه هاني خوري، فهو يمتلك اكبر قاعدة فنية في الداخل الفلسطيني بصفحة يزيد عدد متابعينه عن المئة الف صديق .

وفي حديثه لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما قال : ” انا أؤمن بالإنسانية ، وأتعامل مع القضية الفلسطينية بالأساس من ناحية إنسانية ..! وأؤمن بأن علينا توطيد العلاقات بين أبناء الشعب الواحد وخصوصاً في الفترة الأخيرة، حيث تحاول الدولة بسياستها، فصلنا كمسيحيين عن هويتنا العربية الفلسطينية ، من خلال بناء أجندة لتجنيد المسيحيين في جيش الإحتلال ووعدهم بإمتيازات كونهم مسيحيين !

هذا المخطط يزعجني جداً، فإذا تريد أي حكومة إعطاء إمتيازات لمواطنيها فعليها إعطاؤها هذه الإمتيازات على أساس المواطنة وليس على خلفية دينية أو عقائدية، ومن هنا نستنتج بأن الهدف وراء تمييز المسيحيين، بأن يتم فصلهم عن هويتهم وكيانهم !

ولكن الأكثرية الواعية في صفوف شبابنا وحراكنا الوطني تعمل جاهدة لإفشال مخططاتهم على جميع أشكالها، وكخطوة مني، قررت الإشتراك مع أبناء شعبي الفلسطيني من الديانة الإسلاميه بصيام رمضان معهم للتأكيد على هويتي الفلسطينية وعروبتي التي لا تفصلها أديان ! ولا سياسة”.

Print Friendly, PDF & Email