اللجنة الرئاسية تبرق معزية بوفاة الكاردينال نصرالله بطرس صفير

اللجنة الرئاسية تبرق معزية بوفاة الكاردينال نصرالله بطرس صفير

10

أبرقت اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين ممثلة برئيسها الدكتور رمزي خوري، اليوم، لغبطة البطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للموارنة، معزية بوفاة البطريرك الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير.

وجاء فيها:

“باسمي شخصياً وبإسم اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين، أتقدم من غبطتكم وأساقفة سينودس الكنيسة المارونية، ومن خلالكم لكل أبناء الكنيسة المارونية وأبناء الوطن في لبنان، بأصدق التعازي القلبية، ناعياً رحيل غبطة البطريرك الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير، الذي إنتقل لجوار ربه، بعد سيرة حياة قداسة مليئة بالعطاء والمواقف الإنسانية المشرفة، والعمل الدؤوب من أجل إحلال وبناء السلم الأهلي بين أبناء الوطن، ودفاعه المبدأي عن قضيتكم الأولى وهي القضية الفلسطينية.

صاحب الغبطة:

إننا ونحن ننعى بقلوب يعتصرها الألم لوفاة غبطته فإننا نستذكر دوره الرائد في الدفاع عن كنيسة القيامة وابنائها في المدينة المقدسة، ولن ننسى مواقفه التي يشهد لها القاصي والداني تجاه قضيتنا العادلة، ونظرته ورؤيته الثاقبة وخاصة تجاه القدس حيث قال فيها كلمة حق عاملاً ومصلياً من أجل العدل والسلام في كافة شرقنا الأوسط كما أوصانا سيدنا يسوع المسيح.

ذكراه وأرثه الغني وخاصة في لبنان الأرز مار شربل ستبقى منارة  للأجيال القادمة.

“الرب أعطى والرب أخذ، فليكن اسم الرب مباركاً.””