خوري يلتقي عددا من روؤساء الكنائس مهنئاً بعيد الفصح

خوري يلتقي عددا من روؤساء الكنائس مهنئاً بعيد الفصح

132
التقى صباح اليوم الجمعة ٢٦-٤-٢٠١٩ رئيس اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس معالي الوزير د. رمزي خوري، عددا من روؤساء الطوائف المسيحية في القدس، مهنئاً اياهم بعيد الفصح المجيد. 
وقد شملت الزيارة بطريرك القدس وسائر المشرق للروم الارثوذكس البطريرك ثيوفيلوس، والمدبر الرسولي لبطريركية اللاتين الاب بيير بيتسا بيلا، والأب ابراهيم فلتس مستشار حراسة الاراضي المقدسة. كما وهنأ بالامس مطران الكنيسة الاسقفية المطران سهيل دواني وكلا في مقره. وهاتف معاليه المطران سني عازر مطران الكنيسة اللوثريه مهنأ بعيد بالفصح. 
ونقل معاليه معايدة وتحيات السيد الرئيس محمود عباس، كما وأكد خلال الزيارات على أهمية وحدة الكنائس في ظل المرحله الصعبة التي تمر بها القضية الفلسطينية ولاسيما في القدس التي تواجه محاولات التهويد من قبل الاحتلال الاسرائيلي. واطلعهم على آخر الفعاليات التي قامت بها اللجنة، والزيارات الًدولية التي قامت بها مؤخرا الى سوريا ولبنان حيث التقت بطاركة ورؤساء الكنائس هناك.
وخلال الزيارة قدم د. خوري هدية الى رؤوساء الكنائس تحمل صورة من الصدف لمدينة القدس. تحمل اية من سفر المزامير ” صلوا من اجل سلامة القدس”. ( مزامير ١٢٢ : ٦). وأهدى البطريرك ثيوفيلوس الوزير خوري لوحة للاقصى والقيامة. 
وقد ضم الوفد المرافق لخوري في الزيارة عدد من اعضاء اللجنة، السفير عيسى قسيسية سفير دولة فلسطين في حاضرة الفاتيكان والاستاذ المحامي نبيل مشحور.