البطريرك الراعي يثمن تسهيلات الرئيس لمسيحيي الداخل

أعرب بطريرك أنطاكية وسائر المشرق الكردينال بشارة بطرس الراعي عن تقديره وشكره للرئيس محمود عباس، للتسهيلات التي قدمها لمسيحيي داخل أراضي عام 1948، للحج إلى لبنان.

وقال البطريرك في برقيته، “إن هذه التسهيلات نابعة من حرص سيادته على تشجيع التواصل بين الشعبين الفلسطيني واللبناني، وعودة المسيحيين إلى جذورهم الدينية في لبنان، مؤكدا أن هذا الحج سيساعد على تعزيز الايمان، والتشبث بالهوية، والتمسك بالأرض، والارتباط بالمنطقة”.

كما أعرب عن سعادته من زيارة الحج التي قاموا بها إلى فلسطين والأرض المقدسة، داعيا “التوفيق في جهود سيادته المستمرة، من أجل إحقاق الحق لفلسطين، وعودة كل أبنائها إليها، ومن أجل إحلال الأمن والسلام في ربوع فلسطين، وفي المنطقة بأسرها”.

Print Friendly, PDF & Email