السيد الرئيس يفتتح سفارة دولة فلسطين لدى الكرسي الرسولي

افتتح رئيس دولة فلسطين محمود عباس، السبت، سفارة دولة فلسطين لدى الكرسي الرسولي.

وفي كلمة مقتضبة أمام الصحفيين، قال الرئيس الفلسطيني “التقينا قداسة البابا فرنسيس، وتحدثنا مطولاً حول عملية السلام، وأكدنا أهمية محاربة الإرهاب والتطرف في كافة أنحاء العالم”. وأضاف: “تطرقنا إلى المؤتمر الدولي للسلام المزمع عقده يوم الأحد في باريس، وقرار مجلس الأمن الدولي الأخير (2334) بشأن الاستيطان”، معربًا عن أمله بأن يكون موضع تنفيذ في أقرب وقت ممكن.

ودعا الرئيس عباس دول العالم إلى الاعتراف بدولة فلسطين، وقال: “اعتراف المزيد من دول العالم بدولة فلسطين يقربنا من تحقيق السلام”. وفيما يتعلق بما تتناقله وسائل الإعلام حول نية الإدارة الأميركية الجديدة نقل سفارتها إلى القدس، قال: “نتمنى أن يكون ذلك غير صحيح، لأن ذلك سيعرقل عملية السلام. ندعو الرئيس المنتخب ترامب إلى فتح حوار بيننا وبين الإسرائيليين من أجل السلام”.

Print Friendly, PDF & Email