الرئيس يهنىء المسيحيين المحتفلين بعيد القيامة بحسب التقويم الشرقي

الرئيس يهنىء المسيحيين المحتفلين بعيد القيامة بحسب التقويم الشرقي

هنأ فخامة السيد الرئيس محمود عباس، رئيس دولة فلسطين، كافة ابناء الشعب الفلسطيني بحلول عيد القيامة بحسب التقويم الشرقي، وجاء ذلك خلال رسالة وجهها فخامته الى غبطة البطريرك كيريوس كيريوس ثيوفيلوس بطريرك المدينة المقدسة والاردن وسائر اعمال فلسطين، والى كافة بطاركة ورؤساء الكنائس الشرقية.
حيث توجه فخامته بأحر التهاني بمناسبة عيد القيامة المجيد، مشيرا الى العلاقة المتينه التي تربط ابناء الشعب الفلسطيني بمسلميه ومسيحيه، ومشيداً بالدور الهام التي تقوم به المؤسسات الكنسية في فلسطين والذي يخدم كافة أطياف الشعب، وتكريسا للدور الخلاق والاصيل للوجود المسيحي في فلسطين، بقوله:”في فلسطين، أرض القداسة والأنبياء، نفتخر بالعيش المشترك الأصيل بين أبناء الشعب الواحد، ونقدر عالياً الدور الهام للمؤسسات الكنسية المسيحية الوطنية التي يجب ان تبقى كذلك، لتكريس الدور الخلاق للوجود الفلسطيني المسيحي الأصيل”.

وأشار فخامته الى المخاوف التي تعصف في الوجود المسيحي جراء السياسات الاسرائيلية، والتي تعمل على تقليص هذا الوجود،قائلاً: “لا شك ان القلق يعترينا بشأن حماية هذا الوجود الفلسطيني الأصيل بسبب السياسات والاجراءات الإسرائيلية، التي تعمل على تقليصه كل يوم، لكننا ونحن على ابواب هذه الأعياد المسيحية المجيدة، فإن ايماننا بعدالة قضيتنا وبصمودنا على أرضنا يجعلنا نستمر ونواصل التمسك بوجودنا وبمبادئنا”
واختتم رسالته، متوجها الى العالم اجمع “إننا شعب يستحق الحياة بحرية وكرامة وعدالة ومساواة وسيادة القانون في وطننا”.

Print Friendly, PDF & Email