بتكليف من رئيس اللجنة الرئاسية الدكتور رمزي خوري سلم الوفد الرئاسي الكنسي رسالة سيادة الرئيس محمود عباس الى بطريرك اللاتين الجديد بيير بيتسابيلا.

سلم الاستاذ حنا عميره والسفير عيسى قسيسيه الرسالة الرئاسية بتهنئة البطريرك اللاتيني الجديد على الثقة البابوية التي منحت له.
وتمنى سيادته لغبطة البطريرك بيتسا بيلا التوفيق والنجاح في مهمته الرعوية ومن اجل العمل المشترك للحفاظ على هوية وطابع القدس والاماكن المقدسة وعلى الوجود المسيحي الاصيل في النسيج الوطني الفلسطيني وفي دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية، مع دخول غبطة البطريرك بيير باتيستا بيتسابيلا الى المدينه المقدسة، وذلك بعد عودته من روما بعد التنصيب البابوي.
هذا وقد حمل البطريرك الوفد الرئاسي تحيات قداسة البابا لسيادته وتقدير الكنيسة المحلية لمواقف السيد الرئيس المبدئية والعمل الدؤوب من اجل العدل والسلام في الارض المقدسة، كما شكر غبطته برقية التهنئة من الدكتور رمزي خوري رئيس اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس نيابة عن اعضاء اللجنه الرئاسية معربآ عن امله في تعميق التعاون مع اللجنة من اجل استمرار العمل المشترك لمواجهه تحديات الوجود المسيحي الاصيل وحمايه النسيج المجتمعي الفلسطيني في فلسطين .

Print Friendly, PDF & Email