الرئاسية العليا لشؤون الكنائس تنعى الدكتور نبيل خير

عَزِيزٌ فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ مَوْتُ أَتْقِيَائِهِ” (سفر المزامير 116: 15)
تنعى اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس ممثلة برئيسها معالي الوزير د. رمزي خوري مدير عام الصندوق القومي الفلسطيني، وكافة أعضائها وكوادرها، الدكتور والقائد الوطني نبيل خير، والذي وافته المنيه صباح اليوم في مدينة كالياري الإيطالية جراء إصابته في ڤايروس كوفيد ١٩ ( كورونا)، أثناء تأديته واجبه الطبي والإنساني.
وقال خوري ” إن خير نموذج للطبيب الفلسطيني الذي يبذل نفسه من أجل حماية وسلامه الآخرين، وأشار إلى الدور الذي لعبه الراحل خلال مسيره حياته في الوقوف إلى جانب ابناء الجالية الفلسطينية في أوروبا حيث شغل منصب نائب رئيس اتحاد الجاليات الفلسطينية في أوروبا، ورئيس الجالية الفلسطينية في إيطاليا، وعضو اقليم حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح في إيطاليا.

وتوجه خوري باسم اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين، لعائلة الراحل وابنائه ولعموم آل خير ، وإلى عضو اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس السيد جهاد خير رئيس بلدية بيت ساحور، بأصدق مشاعر العزاء والمواساة، ذكره مؤبدا، وليسكنه الله مع الابرار والقديسين حيث لا وجع ولا حزن ولا تنهد بل حياة لا تفنى⁦⁩ امين

الرَّبُّ أَعْطَى وَالرَّبُّ أَخَذَ، فَلْيَكُنِ اسْمُ الرَّبِّ مُبَارَكًا ( أيوب ١ : ٢١)

Print Friendly, PDF & Email