خوري: صفقة القرن الغاية منها تهجير الفلسطينيين وتحديداً المسيحيين من الأراضي المقدسة

خوري: صفقة القرن الغاية منها تهجير الفلسطينيين وتحديداً المسيحيين من الأراضي المقدسة

إلتقى معالي الوزير د.رمزي خوري مدير عام الصندوق القومي الفلسطيني ورئيس اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس اليوم، في المملكة الأردنية الهاشمية، بمعالي وزير شؤون القدس فادي الهدمي، ورئيس هيئة مقاومة الجدار والإستيطان معالي الوزير وليد عساف كلٌ على حدا.

حيث تم الحديث خلال اللقاءان حول ما تتعرض له مدينة القدس من إنتهاكات للأماكن المقدسة المسيحية والاسلامية والمواطنين في البلدة القديمة، وضرورة مواجهة صفقة القرن وتداعيات هذه الصفقة على الوجود الفلسطيني وخاصة المسيحي في الأراضي المقدسة بشكل عام والقدس بشكل خاص، مشيراً بأن الصفقة تهدف لتهجير المسيحيين من الاراضي المقدسة وتفريغها من سكانها الاصليين، وخاصة في ظل التحضيرات لفترة الصوم الكبير وعيد القيامة واهمية الاحتفال بهذه المناسبة في مدينة القدس وما يتعرض له المؤمنون اثناء مراسم الصلوات والمسيرات الاحتفالية.

Print Friendly, PDF & Email