بيان حول خطة ترامب للسلام “صفقة القرن”- المطران سني عازر مطران الكنيسة اللوثرية.

أعربت الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في الأردن والأراضي المقدسة عن قلقها العميق، إزاء الإجراءات الاحادية والمنفردة التي اتخذتها الإدارة الأمريكية لفرض ما يسمى “صفقة القرن” على الصراع الفلسطيني / الإسرائيلي، وأكدت أن أي اتفاق سلام يجب أن يستند على قرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي.

وأضافت أن خطة ترامب للسلام تنتهك قرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي. و تتجاهل حدود 1967 وتخضع القدس كاملة للسيادة الإسرائيلية، اضافة الا انها تنكر حقالعودة لكل للاجئين الفلسطينيين ، كمًا وتعطي الحق لإسرائيل بالسيادة على غور الاردن اضافة الى شرعنة المستوطنات المقامة على اراضي دولة فلسطين، وهذا انتهاك صارخ للقانون الدولي، وهذه الخطة ستعيق الجهود المبذولة لتحقيق السلام.

ودعت الكنيسة من أجل على وضع خطة بديلة تستند إلى مبادئ حقوق الإنسان والقانون الدولي والتي تكفل حق الشعب الفلسطيني في العودة وحقه في تقرير المصير.

كما واكدت على اهمية العمل على تعزيز الوجود الفلسطيني والمسيحي في القدس. وضرورة اتخاذ الإجراءات الفورية لتخفيف المعاناة الإنسانية في الضفة الربية وقطاع غزة ، بما في ذلك رفع الحصار عن قطاع غزة.

Print Friendly, PDF & Email