برعاية اللجنة الرئاسية، المؤسسات الأرثوذكسية تنظم فعالية موحدة فرحاً بالميلاد

برعاية اللجنة الرئاسية، المؤسسات الأرثوذكسية تنظم فعالية موحدة فرحاً بالميلاد

نظمت المؤسسات الأرثوذكسية في بيت لحم، اليوم، وتحت رعاية اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين، فعالية إحتفالية موحدة للأطفال تحت عنوان “لنفرح بالميلاد” إحتفالاً بعيد الميلاد المجيد.

وقد شارك رئيس اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين ومدير عام الصندوق القومي الفلسطيني معالي الوزير د.رمزي خوري، والذي نظمته الجمعية الخيرية الوطنية الارثوذكسية وبالتعاون مع مجموعة كشافة الطليعة الأرثوذكسية وكنيسة المهد للروم الأرثوذكس وبمساهمة كافة المؤسسات الأرثوذكسية في البلدة، وبحضور المئات من عائلات المدينة.

حيث نقل د.خوري للحضور تحيات وتهنئة فخامة السيد الرئيس بحلول عيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية موضحاً أهمية هذه الإحتفالات والمشاركة فيها باعتبارها أعياد وطنية، ومبدياً سعادته بهذا اللقاء الجميل الذي جمع كافة المؤسسات الارثوذكسية لإسعاد ملائكة مدينة بيت لحم.

وفي كلمة لنيافة المطران ثيوفيلكتوس الوكيل البطريركي في بيت لحم، رحب خلالها بالحضور وقدم التهاني والتبريكات بحلول عيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية متمنياً من الله ان يحل السلام والفرح لكافة أبناء الشعب الفلسطيني، فيما تقدم نيافته بجزيل الشكر لفخامة السيد الرئيس محمود عباس واللجنة الرئاسية على دعمهم المتواصل للفعاليات الهادفة لرسم البسمة والفرح على وجوه المواطنين وإنجاح كافة فعاليات الأعياد.

ومن ناحية اخرى، رحب رئيس الجمعية الخيرية الوطنية الأرثوذكسية السيد ميشيل فريج، باللجنة الرئاسية مقدماً الشكر لها على رعايتها لهذا الحفل المخصص لإسعاد أطفال مدينة بيت لحم. وداعياً الحضور بالمشاركة في احتفال عيد الميلاد بحسب التقويم الشرقي بتاريخ ٦-١ والمحافظة على تطبيق الستاتيسكو.

وقد تخلل الإحتفال العديد من الفقرات الفنية كمسرحية “صندوق الميلاد” التي قدمتها فرقة ديار، وفقرة ترانيم ميلادية قدمتها جوقة ابناء كنيسة المهد، وعرض دبكة لفرقة “باقون”، بالإضافة لفقرة ترانيم ميلادية قدمتها المرنمة نيفين نصار والمرنم جوزيف نصار بمشاركة عازف الأورج خضر بنورة.

فيما قدمت مجموعة الطليعة الأرثوذكسية درعاً لللجنة ممثلة برئيسها د.خوري، ومثمنين دعم وجهد اللجنة في إحياء الإحتفالات بالأعياد ونشر الفرحة في نفوس المواطنين ،وختاماً للإحتفال تم توزيع هدايا لكافة الأطفال المشاركين بالإحتفال والذي تجاوز عددهم ال 400 طفل.

فيما شارك في الحفل الى جانب خوري، عضو اللجنة وسفير دولة فلسطين في حاضرة الفاتيكان عيسى قسيسية، وعضو اللجنة رئيس بلدية بيت ساحور السيد جهاد خير، وعضو اللجنة معالي الوزير زياد البندك، ومدير عام اللجنة السفيرة أميرة حنانيا.

Print Friendly, PDF & Email