اللجنة الرئاسية تهنئ مسؤولي الكنائس في كنيسة المهد ببيت لحم باقتراب عيد الميلاد

اللجنة الرئاسية تهنئ مسؤولي الكنائس في كنيسة المهد ببيت لحم باقتراب عيد الميلاد

التقت اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس في فلسطين ممثلة برئيسها معالي الوزير د.رمزي خوري مدير عام الصندوق القومي الفلسطيني، وعضو اللجنة الرئاسية ورئيس لجنة ترميم كنيسة المهد معالي الوزير م.زياد البندك، ومدير عام اللجنة سعادة السفيرة اميرة حنانيا، اليوم، بمسؤولي الكنائس في كنيسة المهد ببيت لحم. مهنأين الكنائس باقتراب حلول عيد الميلاد المجيد بحسب التقويم الغربي والشرقي ورأس السنة الميلادية.
هذا وقد وضعت اللجنة الثلاث كنائس بصورة التحضيرات لإحتفالات اعياد الميلاد وطمئنتهم بوضع كنيسة المهد والتزام اللجنة الرئاسية بالحفاظ على تطبيق الستاتيسكو، كما تباحثت اللجنة مع الكنائس مراحل الترميم لكنيسة المهد
فيما شكر الأباء ومطارنة الطوائف الثلاث اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس ممثلة برئيسها د.رمزي خوري مثمنةً دورها بالحفاظ على كنيسة المهد من خلال الترميمات التي خضعت لها الكنيسة ومرافقها والعمل على ترميم المغارة في الفترة القادمة.

Print Friendly, PDF & Email