الرئاسية العليا لشؤون الكنائس تلتقي قادة المجموعات الكشفية في محافظة بيت لحم.

 

التقت اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس ممثلة برئيسها معالي الوزير الدكتور رمزي خوري مدير عام الصندوق القومي الفلسطيني، وعضو اللجنة ورئيس بلدية بيت ساحور جهاد خير، ومدير عام اللجنة السفيرة اميرة حنانيا، مع قادة المجموعات الكشفية في محافظة بيت لحم وبحضور رئيس مفوضية كشافة بيت لحم د. يوسف مسلم، تمهيداً لترتيبات احتفالات عيد الميلاد المجيد في المدينة.

وفي كلمة لمعالي الوزير خوري رحب فيها بالحضور من كافة المجموعات الكشفية، وقدم تعريفا باللجنة وعملها والأهداف التي تسعى من خلالها للحفاظ على الوجود المسيحي المتجذر في ارض فلسطين.

كما ابدى معالي الوزير استعداد اللجنة تقديم الدعم للمجموعات الكشفية بكافة ما يلزم وخاصة في ظل الإستعدادات لاستقبال اعياد الميلاد المجيدة، مؤكدا اهمية مشاركة المجموعات بهذا الاحتفال الوطني، والذي من شأنه بث الفرح والسرور في نفوس الحجاج والمؤمنين ولتصدير رسالة بدء وانطلاق احتفالات الميلاد من مدينة الميلاد بيت لحم مهد السيد المسيح.

هذا وقد رحبت قادة المجموعات الكشفية بهذه الزيارة وثمنت جهود اللجنة المستمرة بدعم المجموعات من حيث تأمين المعدات الموسيقية وترميم بعض المقرات والمباني التابعة لها، واشاد الحضور بحرص اللجنة على تثبيت الوجود المسيحي بدءاً بالشباب وهي الفئة المستهدفة امام ابواب الهجرة.