اللجنة الرئاسية لشؤون الكنائس في فلسطين تهنئ الامتين العربية والاسلامية بعيد المولد النبوي الشريف

هنأت اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس في دولة فلسطين الشعب الفلسطيني وقائده الرئيس محمود عباس والامتين العربية والإسلامية بعيد مولد رسول الهدى محمد صلى الله عليه وسلم الذي يوافق يوم غد السبت.

وتمنت اللجنة في بيان التهنئة الذي اصدره رئيسها ومدير عام الصندوق القومي الفلسطيني د. رمزي خوري ان يعيد الله هذه الذكرى وقد تحققت اهداف شعبنا الفلسطيني في الحرية والاستقلال واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها مدينة القدس، وان تنعم شعوب الامتين العربية والإسلامية بالمزيد من الامن والتقدم والازدهار.

واكدت اللجنة في هذه المناسبة التي يحيي فيها المسلمون في كافة انحاء المعمورة على علاقات الاخوة في فلسطين ووحدة الموقف المسيحي الاسلامي في مواجهة سياسات واجراءات الاحتلال الإسرائيلي خاصة في مدينة القدس المحتلة وباقي أراضي دولة فلسطين المحتلة.