الرئيس يستقبل وفدا من الفاتيكان برئاسة ممثل قداسة البابا الكاردينال ليوناردو ساندري

الرئيس يستقبل وفدا من الفاتيكان برئاسة ممثل قداسة البابا الكاردينال ليوناردو ساندري

استقبل رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم الخميس، وفدا من الفاتيكان برئاسة ممثل قداسة البابا الكاردينال ليوناردو ساندري.

ورحب سيادته بالوفد وبممثل قداسة البابا، معربا عن شكره وتقديره للزيارة الهامة التي قام بها ممثل قداسة البابا للمسجد الاقصى المبارك.

وقال الرئيس: “ان شعبنا يسعى لتحقيق السلام ونريد صنع السلام لتحقيق السلام والامن في هذه المنطقة”.

واضاف سيادته، “ان شعبنا الفلسطيني بمسلميه ومسيحييه يعيشون سويا على هذه الارض كما كنا وسنبقى”.

بدوره خاطب ممثل قداسة البابا الكاردينال ساندري، السيد الرئيس قائلا: “أنت رجل سلام وصانع سلام وهناك أمل دائما لتحقيق السلام”.

واعرب الكاردينال ساندري، عن تقديره لاهتمام السيد الرئيس بدعم الوجود المسيحي في فلسطين، وما تفعله اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس، لتكريس هذا الوجود.

وقال “إن جولات الحوار مع المجتمع الاسلامي نهج دائم للفاتيكان من اجل بناء عالم جديد يسوده السلام والعدالة والصداقة ولغة الحوار”.

حضر اللقاء: المدبر الرسولي لبطريركية اللاتين بيير باتيستا، وحارس الاراضي المقدسة فرانشيسكو باتون، والقاصد الرسولي ليوبولدو جيريللي، وممثل حراسة الاراضي المقدسة الاب ابراهيم فلتس.