الوفد الكنسي يبدأ جولته في البرازيل

الوفد الكنسي يبدأ جولته في البرازيل

وصل مساء امس الخميس الوفد الكنسي الفلسطيني الى جمهورية البرازيل وقد استهل الوفد الكنسي جولته في البرازيل بحضور القداس الالهي لعيد شفيع مدينة سان باولو القديس بولس، و الذي شهد حضور حشد كبير من مختلف فئات المجتمع وتغطية اعلامية كبيرة، حيث شارك الاب إبراهيم فلتس والاب برونو بالقداس ممثلين عن الاراضي المقدسة.

 

كما وقدمت اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس والوفد الديني عددا من الهدايا باسم فلسطين لكل من رئيس بلدية سان باولو، السيد برونو كوفاس، والمطران سيرجيو بورجيز، نائب كاردينال سان باولو.  بدوره  وجه سعادة السفير ابراهيم الزبن، سفير دولة فلسطين لدى جمهورية البرازيل، كلمة  للحضور اثناء تسليم الهدايا بان” الوفد حضر الى هنا لطلب السلام لفلسطين والبرازيل والعالم”. ولقيت كلمة سعادته حفاوة كبيرة من قبل الحاضرين.

كما والتقى الوفد بالمطران داماسكينوس منصور، مطران سان باولو وكل البرازيل لكنيسة الروم الأرثوذكس في بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس ، حيث ابرق المطران رسالة التضامن  مع الشعب الفلسطيني واهتمامه الشديد بالحديث عن معاناة الفلسطينيين في كل قداس الهي ايام الاحد اعتبارا بان الشعب الفلسطيني يستحق من العالم احقاق العدالة واتمام السلام كباقي شعوب العالم.

 

وضم الوفد السفيرة اميرة حنانيا مدير عام اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس، الاب ابراهيم فلتس، والقس الدكتور متري الراهب عضو اللجنة الاستشارية في اللجنة. السيد محمد أعمر مسؤول ملف البرازيل في وزارة الخارجية الفلسطينية، والسيد عماد مطير ممثل الجاليات. القس جاك سارة. وتشرف الوفد بمرافقة سعادة السفير مالك طوال نائب عميد السلك الدبلوماسي العربي في البرازيل .
وتأتي هذه الزيارة بهدف إجراء مجموعة من اللقاءات مع التجمعات الكنسية ورجال الدين من مختلف الطوائف وخاصة الإنجيلية وذلك لدحض المزاعم المضللة والتي يتم استخدامها بغرض تضليل المجتمعات بخصوص مكانة القدس. والتأكيد على مكانة القدس في القانون الدولي ووجوب احترام عدم المس بها لاهميتها للديانات جميعا وبشكل خاص للكنائس واهمية الحفاظ على الوضع القائم.
Print Friendly, PDF & Email