وفد من اتحاد الكنائس العالمي يزور أراضي المواطنين المستهدفة اسرائيلياً في الخضر

قام وفد يمثل اتحاد الكنائس العالمي يوم السبت 9/7/2016، بجولة في اراضي عدد من المواطنين ببلدة الخضر في موقع يعرف باسم “الزيتونة” ومزروعة بكميات كبيرة من العنب والمحاطة بالعديد من المستوطنات.

وقال احمد صلاح منسق لجنة مواجهة الجدار والاستيطان في البلدة، ان اعضاء الوفد استمعوا من المزارعين اصحاب الارض الى ما يكابدونه من معاناة جراء ممارسات جنود الاحتلال والمستوطنين على حد سواء، حيث الاعتداءات المتواصلة بحقهم والتي تتمثل في اقدام قوات الاحتلال على اغلاق الطرق الزراعية المؤدية للاراضي، مما يؤدي الى عرقلة وصول المزارعين الى اراضيهم للاعتناء بها والتعذر عليهم ادخال اية ادوات زراعية لحراثتها، حتى ان الاغلاقات تعرقل الدواب ايضاً التي يستخدمها المزارعون، هذا عدا عن ما يمارسه المستوطنون من اعتداءات باشكال مختلفة ومن بينها اقتحام الاراضي واقتلاع الاشجار وفي بعض الاحيان اضرام النار فيها، اضافة الى قيامهم بإغراق اراضيهم بالمياه العادمة مما يلحق اضراراً جسيمة بالمزروعات.

واكد المزارعون خلال الجولة، انهم يشعرون بأنهم ضحية لسياسة اسرائيلية متأصلة تهدف الى ابعادهم عن اراضيهم وتركها حتى يأتي المستوطنون لينقضوا عليها.

Print Friendly, PDF & Email