‘اللجنة الرئاسية’ تطلع رؤساء كنائس في أميركا على معاناة شعبنا

 أطلع وفد يمثل اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس، عددا من رؤساء الكنائس في الولايات المتحدة الأميركية، على معاناة شعبنا، جراء الانتهاكات الإسرائيلية.  

وضم الوفد: مستشار الرئيس لشؤون العلاقات المسيحية زياد البندك، وعضوية فارسين اغبكيان، والقس متري الراهب.

وعقد الوفد عدة اجتماعات مع رؤساء عدد من الكنائس في أتلانتا وشيكاغو ونيويورك، واجتمع مع المطران المترئس في الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في أميركا، ورئيس كنيسة العهد الإنجيلية، والمدير التنفيذي لاتحاد مجلس كنائس أميركا، كما التقى الوفد مع مجموعة كبيرة من القيادات الكنيسة من الكنائس ذات الخلفية الافريقية، ومجموعة من قيادات الكنيسة من خلفيات أميركا اللاتينية، التي تشكل القوة الانتخابية الصاعدة في الولايات المتحدة، إضافة لرؤساء وقيادات كنسية أخرى.

واستعرض الوفد خلال هذه اللقاءات، معاناة شعبنا الفلسطيني جراء استمرار الاحتلال الاسرائيلي واجراءاته القمعية ووحشية جنوده، وقتل الأبرياء من أبناء شعبنا والاعتداءات المستمرة على المقدسات الاسلامية والمسيحية، وبناء جدار الفصل العنصري، والاعتقالات الوحشية وغيرها من الانتهاكات، التي تحتم قيام المجتمع الدولي بواجبه تجاه شعبنا بتأمين حماية دولية له بالسرعة الممكنة، والضغط على إسرائيل لوقف قمعها وإنهاء الاحتلال، كمفتاح للسلام والاستقرار في الشرق الأوسط.

(وكالة الانباء والمعلومات الفلسطينية – وفا)

 

Print Friendly, PDF & Email