السفير البابوي لدول غرب إفريقيا يدين العدوان الاسرائيلي على شعبنا

داكار – أكد ممثل البابا في دول غرب إفريقيا لويس مارينو مونتيمايور، اليوم الثلاثاء، عن تضامنه و دعمه للشعب الفلسطيني في هذه الظروف العصيبة التي يمر بها نتيجة العدوان الإسرائيلي الغاشم.

وعبر السفير البابوي عن امتعاضه الشديد لقتل الأبرياء في قطاع غزة وتدمير الممتلكات مؤكدا أن البابا يبذل قصار جهده لوقف هذا العدوان و أن البابا أكد في عدة مناسبات أن السلام يبدأ من الاعتراف بحقوق الشعب الفلسطيني المتمثلة في الحرية وإقامة الدولة الفلسطينية، كما أكد السفير البابوي أثناء اللقاء أن البابا يعمل بجهد كبير على رفع الحصار عن قطاع غزة.

جاء ذلك خلال زيارته لمقر سفارة دولة فلسطين في السنغال، واجتماعه مع سفير فلسطين عبد الرحيم الفرا.

بدوره اطلع الفرا السفير البابوي والوفد المرافق له على آخر تطورات الأوضاع في فلسطين خاصة قطاع غزة جراء هذا العدوان الإجرامي والمجازر المرتكبة من حكومة إسرائيل و جيشها الهمجي مؤكدا أن البابا يمكنه فعل الكثير من اجل وقف هذا العدوان البربري لما له من احترام على الصعيد العالمي.

يذكر ان سفراء البابا في العديد من الدول ومن خلال تواصلهم مع سفراء دولة فلسطين عبروا عن استنكارهم للجرائم الاسرائيلية المتواصلة ضد شعبنا الفلسطيني.

Print Friendly, PDF & Email