قداس في كولومبيا من أجل السلام في فلسطين

بوغوتا – وفا –  أقامت الجاليتان الفلسطينية واللبنانية بدعوة من جمعية السيدات الفلسطينية الكولومبية في العاصمة الكولومبية بوغوتا، أمس الاثنين، قداسا من أجل السلام في فلسطين وذلك في كنيسة سانتا ماريا المارونية، وذلك ضمن الفعاليات المتواصلة تضامنا مع شعبنا، وإدانة للعدوان الهمجي على أهلنا في القطاع.

وحضر القداس رئيس بعثة دولة فلسطين لدى كولومبيا رؤوف المالكي، وطاقم السفارة وجمع غفير من أبناء الجاليتين والشعب الكولومبي الصديق.

 بدأ الأب ‘لويس علي’ القداس بالدعاء لفلسطين وشعبها في هذه اللحظات الصعبة، وأدان العدوان الإجرامي الذي تقوم به آلة الحرب الإسرائيلية ضد المدنيين في قطاع غزة، وقال: ‘فلسطين أرض الديانات السماوية ومهد المسيح عليه السلام تعاني ويلات الاحتلال والحصار والعدوان الغاشم’، داعيا المصلين للصلاة من أجل غزة التي تواجه أبشع أنواع الإجرام ضد الانسانية من قتل وتدمير، طالبا من الجميع مسيحين ومسلمين نصرة إخوانهم في غزة ودعمهم بكل ما هو ممكن لشد أزرهم وعزيمتهم.

بدوره ألقى رئيس البعثة كلمة شكر بها المصلين متمنيا من الله عز وجل أن يتقبل الدعاء من أجل إيقاف شلال الدم الذي تقوم به قوات الاحتلال الاسرائيلية في قطاع غزة، ودعا إلى الوقوف إلى جانب قضية فلسطين المحقة ودعم النضال الفلسطيني من أجل الحرية والاستقلال، وقرأ على مسامع الحضور بيان الائتلاف الوطني للمؤسسات المسيحية في فلسطين.

Print Friendly, PDF & Email